in

هل الانسان مخير أم مصير ؟

الصراع بدء علي الكوكب الأرضي منذ خلق الله عز وجل الكون ومن المعروف أنه كانت هناك حياه علي الأرض قبل أن يخلق الله عز وجل خليفته ادم عليه السلام وانتهت هذه الحياه واندثرت ويقال أنها كانت بين الوحوش مثل الديناصورات وفقاريات عملاقه وانتهت بالدمار الشامل لكوكب الأرض منذ ملايين السنين وخلق الله أدم عليه السلام ليبدأ في تعمير الأرض هو وذريته من بعده وعندما خلق الله سيدنا ادم فقد ميزه الله وفضله علي جميع المخلوقات حتي الملائكه نفسها فقد خلق الله له العقل وأعطاه الحريه في التفكير والاختيار ولذلك فان الانسان مخير فيما يعلم ومصير فيما لا يعلم والانسان هو عدو نفسه الأماره بالسوء والتي توقعه في الهلاك اذا انصاع الي هوي النفس وعندما هبط المخلوق الأول ادم عليه السلام من الجنه هو وزوجته حواء لأنهما عصيا أمر الله سبحانه وتعالي وخالفا تعليماته واستمعا الي وسوسه الشيطان ابليس عليه لعنه الله لأنه وعدهما بالحياه الأبديه طالما أكلا من شجره الخلد المزعومه وأنهما سوف يعيشان حياه أبديه لا موت فيها ولا شقاء بل خلود وبقاء !! من هنا بدأ الصراع الأول بين ادم ونفسه يلومها تاره ويلوم زوجته تاره أخري وبدايه الصراع هو بحث أدم عن رفيقته حواء لأنهما هبطا في مكانين مختلفين ويقال أن أدم عليه السلام قد هبط في اليمن وأن حواء قد هبطت في أرض العراق أو الهند والله أعلم وأنهما ظلا تائهان وهائمان في الأرض يبحثان عن بعضهما البعض طيله أربعين عاما حتي التقيا علي قمه جبل عرفات وسمي عرفات لأنهما تعارفا وتقابلا علي قمه الجبل ومن هنا كانت النشأه الأولي للكون بعد ان تزوجا وبدأوا في انجاب ابناؤهم تباعا , وسوف نتعرف بعد ذلك على الصراع الذي من أجله يشقي الانسان وهو صراعه مع نفسه ومع اخواته ومع الشيطان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الزيادة السكانية وأفريقيا

شاهد أغرب وأحدث كليه ومدرسه جديده في مصر